Showing posts with label الدارجة المغربية. Show all posts
Showing posts with label الدارجة المغربية. Show all posts


علاش كل عام كنزيد نتصدم فالبشرية والذوق العام؟

و علاش كل ما كنوصلو لقاع البير كتزيدو تحفرو؟

أيتها البشرية البائسة : علاش الهارلم شيك؟ علاش؟




 دوّزتلكم الغانغنام ستايل و قلت ما فيها باس بنادم كاعي : الأزمة العالمية‘ الحروب و الثورات‘ الناس

هابطلا المورال و الغانغنام ستايل خفيف ظريف. هانيه فهمنا علاش


! و لكن هاد لعجب ديال الهارلم شيك هو لي ما بغاش يتصرطلي

 جايبينلي هاد ربعة ديال دود القز كي تلوّاو علينا. من أنتم؟ من أنتم؟

!!البشر ركش و كلشي كايدير الفيرسيون ديالو ديال الهارلم شيك. ياللعار! يا للعار


وبلا ما نزيدكم أنكم قفرتوها مع الناس ديال الهارلم‘ كاملين كاعيين على الفيديو

 و كي قولولكم أن التاريخ و الثقافة ديال حي الهارلم ما عندو حتى علاقة مع ديك لعجب

 وكي طالبو بكل وضوح باش يحبسو ديك الخرا  آه الناس ديال الهارلم كي قولولو لخرا 


آجي انت آ سيدي و آجي انت آ لالّه إلا باغين غيرتشطحو و ما تفكروش 

هاكو هاد الفيديو: واحد المجموعة ديال الجيران الأفارقة عملو أغنية خفيفة ظريفة و فيها شطيحة

 حليلوه و تستحق أنها تنتشر و أنا متأكدة إذا وريناها للناس ديال هارلم غادي تعجبم بزاف

عرفتو علاش؟ حيتاش أغنية  بؤس فري 

كتمحي الكآبة و كتنشط هرمونات الراحة و السعادة 


شنو بانلكم فهاذ البيعة و شرية؟ ياك إذا كان غير على الشطيح راه موجود الخير

يشويني فيكم و فالهارلم شيك ديالكم 

لي تبعكم تجيبولو الغمة يا لطيف

غير الله يهديكم على جنابكم و خلاص




قصتنا اليوم على زوج ديال الفنانين حطو الرحال فالمغرب، قصة "هي و هو" الرايسة الشقراء اللي كترفض تطل على الجمهور إلا و هي لابسة الزي الأمازيغي التقليدي، و الحمدوشي اللي على أوتار الكمبري غنى و صلى على النبي.





هو فريديريك كالميس، المعروف ب"فريديريك الحمدوشي" فرنسي مسيحي عضو في فرقة السماع والمديح الصوفية التابعة للزاوية الحمدوشية بفاس.

 جا للمغرب في رحلة بحث موسيقية باش يتعلم العربية ويتقن الموسيقى المحلية ويتعمق في الثقافة المغربية، سر اختيار فريديريك للمغرب يرجع على حد قوله لأنه ملتقى الثقافات العربية والأمازيغية والأفريقية والأندلسية.

اختار فريديريك الطريقة الحمدوشية حيت أول من صادف منين جا للمغرب هو مقدم الطريقة الحمدوشية عبد الرحيم عمراني المراكشي اللي غير عزفلو الموسيقى ديالو و هضرلو عليها تولع بيها و بغى يتعلم.

تعلم فريديريك العزف على الناي و"الكمبري"
 وهو فالأصل يجيد الكمان والقيثارة، و بدا يغني مع المجموعة ويشاركهم الطقوس كاملة من عزف و رقص و إنشاد.

فخلال تواجده  فالمغرب أنجز فريديريك الحمدوشي دراسة اجتماعية حول الطريقة الصوفية، و هو كيعتبر الموسيقى الحمدوشية غنية و مدهشة بإيقاعاتها و أشعارها.

أخذ فريديريك الحمدوشي على عاتقه مهمة الحفاظ على هاذ التراث الموسيقي المغربي حيث يصر دائما على الحضور والمشاركة في المهرجانات والدورات التعريفية بالحمدوشيين.






هي كيلي دانفير برتغالية الأب و فرنسية الأم، كيعرفها عشاق الفن الأمازيغي ب "الرايسة كيلي"، جات لتارودانت  فسن صغيرة، عشقت الثقافة و الغناء الأمازيغي وقررت تغني، حتى أصبحت فوقت وجيز نجمة من نجمات الغناء الأمازيغي.

النجاح ديال كيلي راجع للشغف بالموسيقى الأمازيغية و حب التعلم. مجموعة من الروايس احتضنوها و شجعوها حتى تمّت الإنطلاقه ديالها من سوس لجميع أنحاء المملكة.

الجمهور الأمازيغي اكتشف الرايسة كيلي فمجموعة من الألبومات الغنائيه و الحفلات و من خلال أدوارها فالعديد من الأفلام الأمازيغية الناجحة.

 في قمة نجوميتها صرحت الرايسة كيلي أنه عمرها ما تبعد على المغرب حيث هي الأرض اللي أكرمت ضيافتها و احتضنتها و منحتها الدفئ  و النجاح و السعادة.

لكن تبدلت الأمور بسرعة واختفت كيلي عن الأنظار بعد زواجها من رجل مصري. يقال في الوسط الفني الأمازيغي أن الرايسة كيلي إعتنقت الإسلام و تستقر الآن في مصر بعد اعتزالها.






قالو وليدات مراكش القضية فالطاقية و طاقية لفناير كتغطي واحد الرويسة عامرة بالموسيقى

  آخر ألبوم ديالهم "البسمة" يعطيكم لخبار 15 تراك تقليدي راب 

  صنعة دالفن متقو نة  فيها بزاف ديال التراث و بزاف ديال الإبداع 

   كلمة صادقة من القلب بالمعاني  موزونة

رسالتهم  توعوية إيجابية فيها حب الوطن حب الناس و عشق للثقافة المغربية 

شوقونا بسينغل "حضي راسك" قبل إطلاق الألبوم 

سينغل بروح غيوانية شعبية 

سينغل مصاوب بتقنية موسيقية و بصرية عالية

  


كتسمع السينغل كتبغي تسطى تسمع الألبوم

داكشي لي درت نيت شريت الألبوم سمعت و عاودت ما قدرتش نحبس

مساهمات فنية فالمستوى من الرايس التيجاني عبيدات الرما سوبرانو الشاب بلال و أكيناتون 

 أنا فلاشيت على واحد الأغنية تقليدي راب مسموم ديال بالصح


آ معلم مع سوبرانو أحسن استعمال للدقة المراكشية لحد الآن فالمغرب


 الزواق مع عبيدات الرمى و عنيد و معناد  ركادة  تراكس شديدة حتى هي


وخلاص حضي راسك حمرة وخضرة لميما و إفريقيا... واعرة بزاف


ما تحرموش راسكم من متعة تدوق موسيقى الفناير


و ما تنساوش تدعمو الفنانين المحليين


شريو الألبوم شجعو الفن فالبلاد








صافي سالا موازين ضيمونطاو المنصات و تفرقات الجوقة

سيمانه سهرنا فيها فشوارع العاصمة

نفخ فينا البرد حتى عيينا ولكن نشطنا وغنينا

هاذ العام موازين ماشي فحال كل عام

الفنانين خلاو فينا أثر

مين ماهواش من أفغانستان بكات وهي كتغني وحدة من القصائد الصوفية في فضاء شالة قريت فعينا أنها تمنات تغني فبلادا وظروفا ما سمحتش



مين نايجل كندي وفرقتو لبسو قمصان آشتون فيلا احتفاءا بالمغاربة حيت هي أول فرقة إنجليزية احتارفو فيها كوايريه مغاربة



مين ابراهيم معلوف فتحلنا قلبو وعاودلنا على طفولتو وطموحاتو وذكرياتو المؤلمة فبيروت


مين عازام علي الإيرانية غنات بالعربية لأول مرة راية الصمود من تأليف عازف العود الفلسطيني لفرقة نياز وأبدت إعجابها بالمغرب وثقافتو وناسو بطريقة عفوية غاية فالحلاوة


مين ليني كرافتز عطا كل ما عندو فوق منصة السويسي وما بخلش ينزل عند الجمهور


مشاهد ماغاتمحاش من الذاكرة 

دورة غنية بالأحاسيس القوية تحولنا فيها لجزء من حياة الفنان

دورة غنية موسيقيا و إنسانيا

فنانين من بلدان كتشبهلنا إيران، لبنان، أفغانستان لقاو فأرضنا الملاذ الآمن لفنهم

و فنفس الوقت الصحافة العالمية كتلوم المغرب على تنظيم مهرجان موازين و فنانين كيتحاكمو على رأي

بغض النظر على الأبعاد السياسية لهاذ الموضوع وكل حركات المد والجزر اللي فيه

خص الناس وخصوصا الناس لي كياخذو القرار يفكرو مزيان

بغينا أرضنا تكون ملاذ آمن للفنانين الأجانب

 ولكن بغينا أرضنا تكون ملاذ آمن للفنانين أولادها أولا

الواحد يفكر ويبدع ويقول اللي بغا 

الفن ما عندو حارس والجمهور هو الحكم

كان فن فالمستوى فغيكتابلو يستمر ما كانش فغيتنسى

الظلام ما كيتحاربش بالظلام 

الإشعاع ديال موازين ومهرجانات وطنية أخرى مصحوب برفع قيمة الفنان والمنتوج الفني المغربي وتوسيع هامش الحرية ما يمكنلو إلا النهوض بالفن والثقافة وربي عالم شحال حنا محتاجين هادشي

المهم موازين سالا وسالات الهضرة عليه ومين يرجع العام الجاي حتى واحد ماغا يكون فكر فحتى حاجة والوجوه هوما هوما شي ضد وشي مع وشي مع الرابحة
















دراري زوينين كي فهمو فالموسيقى موهوبين مبدعين كلماتهم من واقعنا حميمقين حليلوين و كيدوزو رسالة عامرة بالمعاني

البانك المغربي بروح عيساوية هضرة قاسحة عامرة بالسخرية على الواقع كتوصل و كتفهم في ساع

 2007 مجموعة موسيقية بادية من 2002 ولكن ما بدا يعرفهم الجمهور حتى ل


 هوسة فأي كونصير كي نوضو الحيحا


هوسة كيديرو فن كي عالج الظواهر لي ما مسلكاش لبلاد وخارجة عليها


 هوسة صوت الشباب لي كاعي ضايع ومزفتة عليه و واخا هاكاك واقف حسكة

 ضاحك و ماشط و ديما ناشط

هوسة وليدات لبلاد واعرين ديال بصح


ويلا من بعد هادشي كامل وباقي ما فهمتو علاش أنا كنبغي هوسة هاكو سمعو "الوداع" و يبانلكم لبلان







 لي عجبوه هوسة يشجعهم راهم خرجو ألبوم ف 18 ماي ها المعلومات كامله كاينه هنا








Discover SWEETOLOGY Blog's "Keep Calm" Moroccan Poster series created thanks to the Keep Calm-O-Matic website that makes all the process such a Fun & Easy experience












For more  SWEETOLOGY Blog's "Keep Calm" Moroccan Poster series Check out our Album










بعيتو ولا كرهتو، سالينا، بزاف بزاف... مجموعة من التعابير اللي في الأمس القريب ما كناش نحلمو نسمعوها فأغنية مسموعة عربيا. الأغنية المغربية عاشت أزهى عصورها في الستينات و السبعينات ومن موراها وقعات القطيعة. واش المستوى الإبداعي هبط؟ واش المبدعين ما قدروش يواكبو التطور اللي وقع فالمجال الموسيقي؟ أولا الأمر كيرجع فالأساس لنقص الإمكانيات والتهميش اللي عاشو الفنان المغربي؟


المهم هو أن نكسة الموسيقى المغربية استمرت لعقود، وفهاد المدة ما بين البيترودولار والفضائيات والإنترنت، الذوق العام تبدل، بحكم المنتوج الموسيقي الأجنبي المتطور اللي كيستهلكو


فظل هاد العوامل، كان يمكن لنا نجزمو أن الأغنية المغربية يستحيل ترجع للساحة، ولكن المعجزة وقعات. الآندركراوند المغربي فبداية الألفية الثالتة قدر يقلب الموازين : كلام باللغة العامية المغربية البسيطة الشعبية والمفهومة من كل المغاربة (حيت هي اللي كتجمع بيناتهم)، وموسيقى عصرية شبابية (راب، روك، ريغي، فيوزيون...) مع مزيج من الروح والثرات المغربي


هاد المعجزة صنعوها شباب مغاربة اللي صالحو الجمهور مع موسيقاه الوطنية. شباب اللي نظم مهراجانات، اللي انشر الموجة الفنية اعلاميا واللي قدر يوصلها للمحافل الدولية. نايضا موسيقى فالبولفار، نايضا مع ضركا، هوبا هوبا سبيريت، آش كاين، باري وفناير وشلا فنانا ولاد الشعب اللي بداو من والو وآمنو بموسيقى وفن بلادهم واللي مشاو على خطى جدودهم العمالقة (الحسين السلاوي، عبد الصادق شقارة ومن بعدهم ناس الغيوان) كمثال


هاد الفنانا بانو وبينو معاهم موسيقانا، هاد الفنانا حبو الفن وحببونا فيه، هاد الفنانا كي هضرو لغتنا وكغنيولينا بيها، هاد الفنانا نافسو الأجنبي بندية وابدعو


بين جيلين من العمالقة، كان جيل النكسة، اللي ختار يهاجر باش يغني ويقلب لسانو باش ياكل طرف دالخبز. الزمان صعيب و "إن الوطن غفور رحيم". ما فيها باس حيت مؤخرا، كاين شي شباب مزيون من فنانين مغاربة فالمشرق و خريجي بعض المسابقات الفنية المحلية والعربية، اقتداءا بالفنانين الأندركراوند، قررو يغنيو أغاني بالدارجة و يسوقوها عربيا فحال أسماء لمنور، منى أمرشا، صوفيا المريخ، حاتم عمور.. وعلى رأسهم هدى سعد اللي غامرات وصورات أكثر من أغنية مغربية بل وأكثر من ذلك فألبومها الأخير 100% مغربي محقق صدى واسع ومبيعات مهمة


من هادشي كامل، ثراتنا وتاريخنا الموسيقي عريق غني و متنوع. حسنا الموسيقي كشعب معروف ويضرب به المثل. والدارجة ديالنا حليلوا ومزيونه خص غير اللي يهتم بيها


مؤخرا، كاين وعي وطني بضرورة نشر الفن المغربي عربيا في البداية ولما لا عالميا (مالنا زعما بزاف علينا؟ خاصنا نعرفو أن الثرات الموسيقي المغربي في تصنيفات الموسيقى العالمية من بين أغنى البلدان تنوعا حيت يمكن مقارنته موسيقيا بالهند من حيت الغنى والتنوع! آ الوورلد ميوزيك نعاماس) وكاين اهتمام عربي كبير بمنتوجنا الثقافي سواء الأندركراوند (بالنسبة لمصر) أو المينستريم (بالنسبة لدول الخليج) وهادي كاملا عوامل ما يمكن غير تشجع المبدع المغربي و تفتح آفاقو

كا ولا ما كا؟ قالو سمكة نياهاها 






أرجو الإستمتاع بصور نادرة لمغرب العشرينات من القرن الماضي


Previous PostOlder Posts Home